اغتيال العقل...محنة الثقافة العربية/ د.رباح حلبي

kolanas - 2021-06-07 10:49:31 -

عدت الى كتاب المفكر السوري العظيم برهان غليون: "اغتيال العقل: محنة الثقافة العربية بين التبعية والسلفية". عدت اليه وكنت قرأته قبل عقدين، لاستعين به لمحاولة فهم الفترة المعقدة والعصيبة التي نمر بها. يقول غليون، وهو عالم اجتماع يدرس في السوربون ومن قيادة المعارضة السورية الوطنية، يقول في ماهية كتابه انها هنالك ازمة في الهوية والوجدان العربي بكونها تتأرجح بين الحضارة الغربية المهيمنة والعودة الى التراث-الدين والتمرس به.

يكتب غليون في هذا السياق:" التناقض الذي يشق الوعي العربي يتشكل بسبب الانجذاب بين قطبين: رفض الغرب لتأكيد الذات، ورفض الذات لتأكيد الحضارة والاندماج فيها".  وفي نفس السياق يكتب:" ففي خضم هذه النقاشات تتكون الثقافة العربية، وتتكون لدى العربي صورته الخاصة عن ذاته وعن الآخر، أي عن العالم الذي أصبح الغرب محوره ومركزه. بل تتكون صورته عن ذاته عبر صورته عن الغرب ومن خلالها، فيرى نفسه صغيراً وهامشياً ولا عقلانياً ولا معنى لوجوده من جهة، وعظيماً وفذاً ووريث حضارات وامجاد لا تبلى من جهة أخرى. ويرى الغرب في الوقت ذاته خطراً جاثماً مدمراً، ومقراً لكل الحسنات والقيم والفضائل والإبداعات معاً".

ويكمل غليون ويقول:" متمرداً على هيمنة الغربي التاريخ، أصبح العربي متمرداً على التاريخ في الغرب والعلم، وهكذا بين الخضوع الكامل، والاحتجاج الشامل، ما زال يعيش بين تجريح الذات وتعظيمها، وانكار الآخر وتقديسه، لا قدرة على رفضه ولا رغبة له في تمثيله. هكذا وضع العري امام احراج مأساوي لا مخرج منه، فإما الحفاظ على الذات مع التخلي عن الحضارة والتاريخية والفعالية، أو الانخراط في الحضارة والدخول في العلمية والتاريخ مع التخلي عن الذات. هذا الحراج المأساوي يشق في الواقع وعي العري ويهزه في أعمق اعماقه ويرميه في تعاسة وجودية لا مثيل لها".

ويستطرد غليون ويقول ان اغلب الذين لا يستطيعون التعامل مع هذا الموقف الشائك، مع هذه الضائقة الوجودية يلجأ الى حل الرجوع الى الماضي. الرجوع الى التراث والامجاد والى الاصولية الدينية.

 

 

محاولة فهم الواقع من خلال غليون (2)

 

يستطرد غليون ويقول، ان الازمة الوجودية والوجدانية للمجتمع العربي تفرز حالة من الرفض للغرب وكل ما يأتي به فينبع من ذلك تناقض كالتالي:" في الغرب الحرية الفردية والديموقراطية وحقوق النسان والتنمية المطردة والابداع الروحي والفني، وهنا العنف والإرهاب والقتل الجماعي واحتقار الانسان والاستهتار بحياته وكرامته والمجاعة والتبذير والصراع العنيف بين الطبقات والفئات والعشائر والطوائف والمحلات. أي هنا المدنية وهنا البربرية...ويعيش المجتمع البربري مقاييس عقلية روحية او مادية. ومقياسه الوحيد هو القوة المجردة، أي البطش، الذي ينظم في الاسرة والمدرسة والدولة والمجتمع وعلاقات الافراد والجماعات فيما بينهم".

ويضيف غليون ان ما زاد هذه الازمة وعمقها، بدل ان يسهم في حلها، هي القيادات والانظمة العربية التي حلت مكان الاستعمار فكانت أسوأ منه: "وقد استطاعت الحقبة الاولى للاستقلال ان تغطي على هذه القطيعة بقدر ما كانت تغذي أحلام الازدهار والتنمية والنهضة. لكن لا سيما أدركت الاغلبية الاجتماعية ان النظام الحديث لم يكن شديد الاختلاف عما سبقه، وان النخب الاجتماعية المحلية التي ورثت موقع المستعمرين البيض ودورهم، اخذت شيئاً فشيئاً تسلك مسلكهم وتتزيا بزيهم... ولما بدأت التناقضات التي كانت تنخر هذه الانظمة الحديثة بالتفاقم ثبتت إجراءات القمع العنيفة اللاإنسانية في اذهان الشعب حقيقة هذه القطيعة بين السلطة والشعب وعمقها". 

وعندما لم تلقَ والمجتمعات العربية ملاذها وعزوتها بالأنظمة ترجع للتفتيش عن كرامتها وهويتها ووجدانها في الماضي كما يقول غليون:" وجدت الجماعات الشعبية، وهي تبحث لموطئ قدم لها في مقاومتها للعنف، او بالأحرى اكتشفت واعادت اكتشاف الهياكل المجتمعية التقليدية المهجورة الخالية من السلطة، فجعلتها مكمن اسرارها وقاعدة استقلالها ومصدر تجديدها لوحدتها وحياتها. كانت هذه الطر دينية بالأساس لكن ليس فقط، بل كانت ايضاً قبلية وجهوية. هكذا أصبحت الأطر الدينية-التقليدية مصدر الشفاعة ومقر المشاعر الاجتماعية والانسانية التاي تنفيها الدولة والسياسة السوقية".

طبعاً هذا لا يشكل حلاً للمشكلة الأساس، بل هو تهرب من الواقع المرير من خلال الرجوع الى الماضي. في المادة القادمة والاخيرة في هذا المجال سوف اطرح الحل الذي يقترحه غليون للخروج من الازمة.

 

 

 

 

 

 

 

 

الحل للازمة الوجدانية بحسب غليون (3)

 

استكمالاً للمواد التي نشرتها أعلاه عن الازمة الوجدانية عندنا، اقفل هنا بطرح الحل الذي يقترحه غليون لهذه الازمة. يقول غليون ان الحل يكمن بتغيير توجهنا للأمور واعتبار الخيارات ليس هذا او ذاك بل بإمكانية توافقية. أي ان الخيارات يجب ان تكون ليس الغرب او نحن بل الحفاظ على تراثنا وهويتنا وانتقاء المناسب لنا مما يقترحه الغرب.

 يقول غليون في ذلك:" لا نعتبر ان هناك من وجهة نظر النهضة تناقضاً بين احياء التراث واستيعاب الحضارة. بل العكس هو الصحيح. ان قدرتنا على الاستيعاب تزداد مع انغرازنا في التراث وتمتعنا بهوية مستقلة وغنية، وان تعمق هذه الهوية يزداد ايضاً بازدياد استيعابنا للحضارة وسيطرتنا عليها. فالمدنية العربية المنشودة ثمرة لهذا الابداع الذي يوحد بين التراث والحضارة ويتجاوزهما في الوقت نفسه. ومن هنا نقول: نأخذ من الحضارة ولا نأخذ بها، ونحيي التراث ولا نحيا به، ونرفض الحلول السهلة، ونرفض التقليد من أي طرف جاء".

ويستطرد غليون ويقول:"... ان حل مسألة الهوية غير موجود في التراث ذاته، وانما في علاقتنا مع التراث ومع العلم ايضاً. ولا يجب ان توظف كل مسألة الهوية في التراث او في الدين، فهذه رؤية انهزامية وانطوائية. الهوية غير ذلك، واوسع من ذلك. انها ابداع المستقبل الفكري والأخلاقي. وهي تعني اعادة تنظيم الحياة الشعورية والعقلية والأخلاقية معاً على ضوء معطيات العصر، والا تحولت الى استلاب من نوع آخر. ان الذاتية تعبر عن نفسها في تطوير التراث، لا في الانحباس فيه. فالتراث يجب ان يكون أداة لتحرر الذات وإطلاق إمكاناتها. وهو رأسمال نستخدمه لتنمية الحاضر ولا قيمة له الا بما هو تراثنا، أي رأسمالنا لمواجهة العصر". وعند هذا الكلام لا حاجة للإضافة والتفسير والتعليق!              



لمن ستصوت في انتخابات الكنيست القادمة؟

كلمه موجهه لاعضاء المجلس المحلي وخصوصا المعارضه بلغ بنا نحن المواطنون بلغ السيل الزبى وانتم كعميان لا ترون شوارع البلد وكيف يتم التعامل مع

2020-01-06 00:47:24 - مواطن - الداليه

اهداء من القلب الى المجلس المحلي من كل الميكانيكيون في البلد وذلك لوجود الحفر والمطبات في الشوارع مما ادى الى تكسير سيارات المواطنون وتخريب

2019-12-10 10:29:07 - احمد - الداليه
إضف إهداء
الناصرة28.11° - 31.07°
حيفا30.12° - 30.12°
القدس25.22° - 30.95°
يافا° - °
عكا30.57° - 30.57°
رام الله25.16° - 30.88°
بئر السبع33.32° - 34.22°
طمرة29.76° - 29.76°
دولار امريكي3.532
جنيه استرليني4.9821
ين ياباني 1003.2976
اليورو4.3352
دولار استرالي2.7053
دولار كندي2.7595
كرون دينيماركي0.5822
كرون نرويجي0.4520
راوند افريقي0.2911
كرون سويدي0.4211
فرنك سويسري3.6777
دينار اردني4.9780
ليرة لبناني 100.0233
جنيه مصري0.1997
مواقع صديقة
karmel
hlake
العنوان
شوفو
kolanas
hawak
almadar
مواقع قطرية
بانيت
بكرا
وين
arab 48
الصناره
العرب
الشمس
جولاني
فلسطينيو 48
مواقع رياضيه
ספורט 1
sport2
ספורט 5
توتو وينر
موقع ريال مدريد
برشلونه
espn
fox sport
algazeera sport
مواقع عبرية
ynet
walla
ישראל היום
mako
hadashot 10
גלובס
m3rev
tapoz
haretz
شبكات اجتماعيه
facebook
احلام
twitter
my spaes
לב מי
חברה כולם פה
linked in
מקושרים
ماي اصحاب
عربيه عالميه
العربيه
اليوم السابع
الاهرامات
صحيفة القدس
الشرق الأوسط
النشره
الجزيره
بي بي سي
مونتيكارلو
مواقع ترفيهيه
youtube
metacafe
mawale
نكت
طرب
shahed
yahoo tv
rekza
ترفيهيه
مواقع أطفال
كرتون نيتورك
הוף משחקים
זולו משחקים
عيادة طب الأطفال
365 משחקים
براعم
y8
نيكولوديون
ام بي سي اطفال
اتصالات
סלקום
orang
פלאפון
גולאן טלקום
הוט
ניטוויזין
בזק
mirs
yes
بنوك ومصارف
בנק לאומי
بنك هبوعليم
بنك ديسكونت
מזרחי טפחות
البنك العربي الاسرائيلي
مركنتيل
אוצר החייל
בנק הדואר
בנק ירושליים
مشتريات
yad2
buy2
ערוץ הקניות
עודף
סלונהה
get it
אולסייל
זאף
פי 1000